نشرت “العربية.نت” خبراً قالت فيه أن الرقابة في سوريا قررت الاسبوع الفائت، منع ورفض الجزء الأخير من مسلسل “باب الحارة” وهو الجزء الثامن الذي انتهى مؤلف العمل من كتابته.

وسرّبت مصادر أن سبب الرفض الذي تعللت به الرقابة في سوريا، هو أن هذا الجزء من المسلسل الذي حقق شهرة واسعة، ليس “بالمستوى المطلوب” وأنه على مستوى الكتابة والحركة ضعيف ولايتناسب مع مستوى الأجزاء الأخرى التي تعلق بها كثير من المشاهدين السوريين والعرب.

ونقلا عن مجلة “سيدتي” فإن الرقابة اعتبرت النص المقدّم يعبر عن “أفكار متخلّفة” وهو غير مناسب لا “فكريا” ولا “فنياَ”. وأن هذا ماحدا بها لرفض النص.

ويأتي هذا الرفض الرسمي للجزء الثامن من المسلسل، بعد مشاكل عديدة واجهت العمل ووصلت الى القضاء الذي حكم لشركة “قبنض” بحقها بإنتاج الجزء الثامن والتاسع والعاشر منه.

ولم يعرف مااذا كانت الرفض الرقابي للجزء الثامن، مرتبطاً بشكل أو آخر، في هذا الحكم القضائي. إلا أن مصادر فنية سورية تركت الباب مفتوحاً أمام كل الاحتمالات التي أدت الى رفض الجزء الثامن من المسلسل الذي حقق شهرة واسعة في العالم العربي.

images (2)